عرض مشاركة واحدة
قديم 10-07-2012, 07:31 AM   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
البندورة
اللقب:
عضو مميز
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2012
العضوية: 267
المشاركات: 405 [+]
بمعدل : 0.18 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
البندورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الزراعي العام
فى بيتنا مزرعة , دراسة تؤكد اهمية الزراعة فى كل منزل , مزرعة فى كل بيت

فى ,بيتنا ,مزرعة , دراسة ,تؤكد ,اهمية, الزراعة ,فى ,كل, منزل , مزرعة, فى ,كل, بيت

السلام عليكم اعضاء وزوار منتدى الزراعة السعودى

اقدم لكم

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
«مزرعة في كل بيت» يبرز الفوائد الصحية للزراعة المنزلية

أكدت إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة أن مشروع «مزرعة في كل بيت» يركز على تنمية قدرات أفراد المجتمع وتغيير سلوكهم، حيث أنه يعد مشروعاً توعياً للأسر بالفوائد الصحية للزراعة المنزلية، ويوجهها بكيفية الحصول على إنتاج زراعي عضوي بدون إدخال المركبات الكيماوية الصناعية، كالمبيدات والأسمدة الكيماوية ومنظمات النمو.
وقالت إن المشروع الذي يقام بتوجيهات قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، يعمل على صيانة الموارد الطبيعية والحفاظ على البيئة ويساهم في زيادة الرقعة الخضراء، كما إنه يساعد على اجتماع أفراد الأسرة والتشارك، لقضاء وقت فراغهم في عمل مفيد، وهو محور اهتمام إدارة المشروع، مشيرة إلى أن الخضراوات المنزلية أطيب مذاقاً وأغنى في العناصر الغذائية، وتصب في إطار التوفير على ميزانية الأسرة.
إلى ذلك قالت خديجة المنصوري المشرفة على المشروع في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة إن الزراعة ارتبطت منذ القدم بالإنسان، لكن مع تطور الأساليب الزراعية الحديثة تزايد استخدام الأسمدة الكيماوية والمبيدات الحشرية، التي تؤثر سلبياً على صحة الفرد، مما يسبب له الكثير من الأمراض الخطيرة، مشيرة إلى أن تلك النتائج السلبية دعت إلى ضرورة البحث عن الحلول البديلة، كي يتم إعادة التوازن الطبيعي والغذائي للصحة العامة، وأيضاً لتحسين جودة المحصول الزراعي، حيث من حق الإنسان أن يحصل على منتجات زراعية خالية من الأسمدة الكيماوية والمبيدات.
وأوضحت المنصوري أن المشروع الذي بدأ منذ عامين سيستمر في توعية أفراد المجتمع بأهمية زراعة الخضراوات في كل بيت، حيث تعد المزرعة المنزلية مصدرا مهما للأسرة لتغطية بعض الاحتياجات المنزلية، مضيفة أن المجلس يعمل من خلال قسم التثقيف على متابعة الأسرة التي تنتج، حيث تعد تلك المزرعة بمثابة سوقاً صغيراً لإمداد الأسرة بالخضراوات الطازجة، كما أنه مناسب لإشباع هواية ممارسة الزراعة لدى بعض الأفراد في تلك الأسر.وبينت أن الإدارة المشرفة على المشروع من المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، تتابع من قاموا بتنفيذ المشروع في منازلهم منذ العام الماضي، وقد تفاعلت الأسر وقامت بإرسال العديد من الصور التي توثق مراحل تنفيذ المشروع في البيت.
وفي نهاية كل موسم تعود الأرض المجهزة للزراعة إلى ما كانت عليه قبل المشروع، بعد جني المحاصيل من الخضار.
كما أشارت إلى أنه تم مد الأسر التي شاركت ببذور الورقيات مثل البقدونس والجرجير والسبانخ وأيضاً الفجل والنعناع والشبت، وهناك أيضاً خضراوات جذرية مثل البصل والجزر والبطاطا والفجل، والثمرية تشمل الطماطم والباذنجان والقرعيات مثل البطيخ، وهناك الباميا والبقوليات من الماش والعدس، حيث تتم الزراعة حسب المواسم ، سواء الصيفية أو الشتوية.
ولفتت خديجة المنصوري المشرفة على المشروع إلى أن المشرفين من الجهات المشاركة والمساهمة على تنفيذ المشروع، يعملون على توجيه أفراد الأسرة بأهمية الزراعة العضوية الخالية من المبيدات الحشرية والأسمدة الكيماوية، وتوعيتهم بخطوات الزراعة الصحيحة، وكيفية قطف الثمار والتعامل مع الآفات الزراعية، مبينة أنه يتم دعم الأسرة بالتربة الزراعية وبعض العينات من الخضراوات الورقية والثمرية والجذرية، بالإضافة إلى تقديم النصائح والإرشادات عن المشروع وبعض المشاكل الزراعية المحتمل حصولها خلال مراحل الزراعة المختلفة.












عرض البوم صور البندورة   رد مع اقتباس